محمد الزوي: لم أدعم شخصيات سياسية محددة لرئاسة البلاد

الأستاذ محمد الزوي
الأستاذ محمد الزوي
الموقف الليبى

 

أكدت مصادر مقربة من الأستاذ محمد الزوي أن الأمين الأخير لمؤتمر الشعب العام في عهد الزعيم الراحل معمر القذافي، لم يدعم علي زيدان، أو أية شخصية محسوبة على فبراير، لقيادة المرحلة المقبلة في ليبيا وأنه لا علاقة له بما يدار من ترشيحات للحكومات المختلفة وهو -حسب المصدر الموثوق- غير معنى بها ويستغرب نشر هذه الأخبار المدسوسة.
وباتصال مع الأستاذ الزوي أكد أنه ملتزم بمنهجه ووطنيته وأنه يعمل مع إخوته ورفاقه من أجل الوصول إلى حلول سياسية سيادية ووطنية للأزمة الليبية تقوم على الوفاء لتاريخ ليبيا، ولتضحيات أبنائها، ولمستقبل أجيالها القادمة.

وأكد أيضاً أن الحل الحقيقي سيكون بيد الشعب الليبي حين يتخلص من الأجندات الخارجية، والإرهاب الأصولي، والتشرذمات الجهوية. وحيا الأستاذ الزوي الجهود الوطنية لرفاقه الأوفياء الذين يعملون ليل نهار لاستعادة الوطن من ما أسماه الكارثة التي حلت به منذ عام 2011.

وأعلن انحيازه الدائم للحوار الوطني الذي لا يفرط في الحقوق، والوفاق الاجتماعي الذي لا يسلم ليبيا للأجنبي، والتوافق السياسي الذي يحفظ كرامة ليبيا وسيادتها وتاريخها المجيد.

  • محمد
  • الزوي