تقرير خاص: نرصد ردود الأفعال السياسية بعد "تحرير صبراتة"

تحرير صبراتة من قبضة داعش
تحرير صبراتة من قبضة داعش
وكالات والموقف الليبي

تمكنت قوات غرفة محاربة داعش بصبراتة من بسط سيطرتها على المدينة بالكامل، وبحسب مصادرنا فإن عناصر المجموعات المسلحة تراجعت الی مدينة زوارة.

فقد قامت قوات الغرفة من تمشيط سرية الغول الواقعة قرب مديرية الامن وسرية الهيش الواقعة في منطقة الدبابشة، فيما تتمركز عدد من قوات الغرفة في بوابة نجمة وهلال عند المدخل الغربي للمدينة وبالقرب من جزيرة دوران العجيلات.

غرفة محاربة تنظيم داعش بصبراتة أهابت بالمواطنين في المدينة وضواحيها بعدم الدخول إلى المدينة وعدم الاقتراب من أي جسم مشبوه والاعتداء على أملاك وأرواح عائلات المتهمين، داعية إياهم الى اللجوء للجهات القانونية لكل من لديه مظلمة، وذلك للمساهمة في تثبيت الأمن والأمان.

من جانبه هنأ العميد ادريس مادي آمر غرفة عمليات المنطقة الغربية الشعب الليبي بتحرير مدينة صبراتة من الملشيات الارهابية، كما أكد مادي بأن الحرب علي الارهاب لن تتوقف عند مدينة صبراتة فقط، بل سوف يتقدم الجيش إلي باقي المدن الليبية لتطهيرها من الملشيات الارهابية، وفق تعبيره.

تهنئة بلدي صبراتة

ن جانبه بارك المجلس البلدي صبراتة تحرير المدينة وتخليصها من عصابات الاجرام بحسب بيان صدر عن المجلس اليوم.


وقدم المجلس التبريكات لغرفة محاربة تنظيم داعش بصبراتة، وكافة منتسبيها وكل الحراك الداعم لها، وكل المدن المجاورة الذين سهروا لحماية حدود المدينة.

وطالب المجلس البلدى صبراتة بأن لا تكون المدينة ساحة لتصفية حسابات لآخرين على حساب قضيتهم، مبينا أن ما جرى في المدينة شأن محلي، الغاية منه القضاء على المجرمين ومن آواهم والمطلوبين والهاربين من الدواعش ومن على شاكلتهم وتفعيل مؤسسات الدولة الأمنية بشكل كامل ومستقل وتحقيق الأمن والاستقرار للمواطن الكريم.

وأشاد بلدي المدينة بأعمال أفراد الغرفة ومنتسبيها بإحكام السيطرة ومسك زمام الأمور حتى لا يتسنى لضعاف النفوس ومن لديه نزعة الإنتقام وإفساد المشهد وتشويه صورة رجال الغرفة الحقيقية، مشددة على أهالي المدينة كافة واجب الإمتثال لأوامر الغرفة بعدم الرجوع إلى منازلهم حتى يؤذن لهم بشكل رسمي للحفاظ على أرواحهم وممتلكاتهم بحسب البيان.

وفي السياق ذاته أصدر مجلس أعيان الزنتان بيانا بمناسبة إعلان غرفة عمليات محاربة داعش تحرير مدينة صبراتة من المجموعات الارهابية والاجرامية.

وجاء في نص البيان أن أعيان مدينة الزنتان يهنئون الشعب الليبي والقيادة العامة للقوات المسلحة والقوة المساندة بمناسبة تحرير مدينة صبراته من الارهاب وأوكار الجريمة كما جاء في نص البيان.

ارتياح السراج

فيما أعرب رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج عن ارتياحه البالغ للتطورات الايجابية في مدينة صبراتة، معبرا عن تقديره الكامل لغرفة محاربة تنظيم داعش التى كانت على قدر المسؤولية واستطاعت بالتنسيق مع الأجهزة الأمنية والعسكرية من إعادة الأمن للمدينة وضواحيها وتأمين سلامة المواطنين والأملاك العامة.

السراج أكد في بيان له بأنه أصدر التعليمات لجميع الوزارات المختصة لتلبية الاحتياجات العاجلة للنازحين والمواطنين جميعا وتسخير كافة الامكانيات ليعود الاستقرار وفق ما اتفق عليه خلال اجتماعه مع أعيان وحكماء صبراتة.

ودعا السراج الجميع الى تحكيم العقل في التعامل مع الموقف الحالي وتغليب المصلحة العامة ، مبينا أن مؤسسات الدولة ستقوم بالتنسيق مع الغرفة لاتخاذ ما يلزم من إجراءات لتأمين المدينة وضواحيها وإنهاء كل المظاهر المسلحة خارج القانون وملاحقة كل من يحاول العبث بالامن ، محذرا من محاولة استغلال الاوضاع لإشعال نار الفتنة بين أبناء الوطن بحسب وصفه.

 

وقال علي القطراني نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في بيان أصدره اليوم الجمعة، بخصوص تحرير مدينة صبراتة انه يقدم "أطيب التبريكات والتهاني إلى أهالي المدنية بمناسبة انتصارهم على العصابات الإجرامية".

وأضاف القطراني في بيانه أن ما أسماها بالعصابات الإجرامية "تاجرت بالبشر وعرضت أمن الدولة الليبية وسيادتها للخطر وقامت بتهريب ثروات واستنزفت الارصدة المالية بالخزانة العامة" وفق تعبيره.

القطراني يبارك

كما بارك المتحدث الرسمي باسم مجلس النواب عبدالله بليحق تحرير مدينة صبراتة من المليشيات المسلحة والمتطرفين والخارجين عن القانون الذين عاثوا في المدينة والبلاد فسادا، وإرهابا للآمنين، وعبثا بالأرواح والممتلكات العامة والخاصة.

وتقدم بليحق بالشكر والامتنان لغرفة محاربة داعش بالمدينة ولكل من ساهم في طرد هذه المليشيات المسلحة وتخليص مدينة صبراتة منهم، مثمنا التضحيات الجسام التي قدمها أهالي صبراتة لأجل ذلك داعيا الله أن يتقبل كل من قضو في هذه المعارك من الشهداء وأن يمن على الجرحى بالشفاء وأن تنعم صبراتة وأهلها بالأمن والطمأنينة وسائر البلاد.

ترحيب حقوقي

من جانبه رحب مقرر اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان بليبيا أحمد عبدالكريم حمزة بتحرير مدينة صبراته من سيطرة الجماعات المسلحة الخارجة عن القانون وعصابات تهريب البشر التي كانت تسيطر علي أجزاء كبيرة من المدينة.

وقال حمزة: "نبارك لاهلنا في مدينة صبراته أنتهاء الحرب والمعاناة والنزوح خلال هذه المدة الصعبة للغاية التي مرت بها المدينة وأهلها".

وطالب غرفة محاربة تنظيم داعش بصبراتة بضرورة العمل علي وقف اي تجاوزات أو أعمال انتقامية أو الاعتداء على أملاك واراوح عائلات المتهمين من قبل بعض أهالي المدينة أو عناصر الغرفة وضرورة الاحتكام واللجوء إلى الجهات القانونية لكل من لديه مظلمة وذلك للمساهمة في تثبيت الأمن والأمان، على حدّ قوله.

مساعدات إنسانية

كما قامت غرفة الطوارئ المشكلة في مدينة العجيلات بالتعاون مع اللجنة الدولية للصليب الاحمر بتوزيع مساعدات إنسانية على العائلات النازحة والفارة من الحرب في صبراتة، تمثلت في سلة غذائية وحفاظات اطفال وأغطية ومفروشات وبعض المستلزمات المنزلية.

وكانت الغرفة قد استقبلت العديد من العائلات النازحة جراء الاشتباكات المسلحة في مدينة صبراتة والبالغ عددهم 180 عائلة ووفرت مساكن لهم.

يذكر أن الغرفة قد شكلت من قبل مكتب الشؤون الاجتماعية ومكتب الخدمات التضامنية والهلال الأحمر فرع العجيلات، وعدد من مؤسسات المجتمع المدني.

 

 

 

 

 

 

 

  • اشتباكات صبراتة
  • داعش
  • فائز السراج
  • القطراني
  • وزير المهجرين بحكومة الوفاق الوطني