إخوان ليبيا "الإرهابية" يستعدون لخوض الانتخابات بأسماء ووجوه جديدة

ارشيفية
ارشيفية
أوج

طرابلس:

كشفت مصادر ووسائل اعلام ليبية أن الهيئة العليا الحالية لما يسمى بحزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الاخوان المسلمين "الإرهابية" في ليبيا أعدّت خطة جديدة لخوض الانتخابات، تتلخص في الدفع بأسماء من الصفين الثاني والثالث في حركة الإخوان المسلمين، غير معروف توجهها السياسي للمواطنين، كما أنها أعدّت قائمة بالمناصب السيادية في حالة فوز الحزب بالانتخابات، وعلى رأسها المناصب الواردة في المادة 15، وهي محافظ مصرف ليبيا المركزي، رئيس ما يسمى بديوان المحاسبة، رئيس جهاز الرقابة الإدارية، رئيس هيئة مكافحة الفساد، رئيس وأعضاء المفوضية العليا للانتخابات، رئيس المحكمة العليا، النائب العام.

وحذّر مراقبون من إعادة تكرار سيناريو انتخابات 2012م، عندما تمكنت جماعات الإسلام السياسي من الهيمنة على المؤتمر الوطني العام، والسيطرة بعد ذلك على الموارد المالية للدولة، داعين المواطنين إلى توخي الفطنة عند عملية الاقتراع، وعدم منح أصواتهم إلا لمن يكون ولاؤه للوطن، وليس لجماعة أو تيار مؤدلج.

كما حذروا من التقاعس عن المشاركة في الانتخابات، وترك المجال مفتوحا لتلك الجماعات كي تعبث مجددا بمقدرات الوطن.

وكانت الهيئة العليا لحزب العدالة والبناء أعلنت في وقت سابق تأجيل عقد المؤتمر العام للحزب إلى ما بعد الانتخابات العامة المزمع إقامتها في نهاية 2018م، معللة ذلك إلى صعوبة التئام فروع الحزب في بعض المناطق بسبب الأوضاع التي تمرّ بها البلاد، وتجنباً لإحداث هزة بتغيير قيادة الحزب في هذه الظروف الحساسة التي تسبق الانتخابات بحسب الإعلان.

  • إخوان ليبيا
  • الإرهابية
  • حزب العدالة والبناء