اللحوم الحمراء تزيد خطر الإصابة بسرطان القولون

لحوم حمراء
لحوم حمراء
وكالات

أجرى باحثون أميركيون دراسة حديثة توصلوا من خلالها، بأن الأشخاص الذين يتناولون اللحوم الحمراء والحبوب المعالجة بكثرة، من الممكن أن تسبب لهم التهابات ويكونون أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون.

ودرس الباحثون، بيانات مسح أميركي سجلت على مدى عقدين من الزمان حول العادات الغذائية وتشخيص الإصابة بالسرطان بين 74246 ممرضة و46804 رجلا من العاملين في مجال الصحة، وقسم الباحثون المشاركين إلى خمس مجموعات وفقا لما يحتويه نظامهم الغذائي اليومي من مكونات يمكن أن تسهم في الإصابة بالالتهابات.

وكتب الباحثون في دورية جاما لطب الأورام يقولون، أن من كانوا يتبعون خلال الدراسة نظاما غذائيا تزيد فيه احتمالات الإصابة بالالتهاب، كانوا أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون بنسبة 32% مقارنة بالآخرين.

وقال كبير الباحثين في الدراسة وباحث في كلية "تي.إتش تشان" للصحة العامة ومستشفى "بريغهام آند وومنز" في مدينة بوسطن،فريد تابونج "نمط النظام الغذائي هذا الذي تزيد فيه احتمالات الإصابة بالالتهاب يتضمن تناول الكثير من اللحوم الحمراء واللحوم المعالجة والأحشاء الحيوانية والحبوب المعالجة والمشروبات السكرية والقليل من الشاي والقهوة والخضروات البرتقالية والورقية الخضراء".

وخلصت الدراسة، إلى أن الصلة بين النظام الغذائي الذي تزيد فيه احتمالات الإصابة بالالتهاب وخطر الإصابة بسرطان القولون، ظلت قائمة في كل المواضع التشريحية التي يمكن أن تحدث فيها الأورام باستثناء المستقيم عند النساء.

وكانت دراسات سابقة قالت، إن التاريخ العائلي وتاريخ إصابة الشخص بالأورام وأمراض معينة، مثل التهاب القولون التقرحي وعدم الفحص كلها من بين عوامل خطر الإصابة بسرطان القولون.

ويرتبط عدم التدخين والحفاظ على وزن طبيعي وتناول الأسبرين بالحد من خطر الإصابة بسرطان القولون.

ويعتبر سرطان القولون والمستقيم ثاني أكثر الأسباب شيوعا للوفاة المرتبطة بالسرطان في أوروبا، حيث يتسبب في وفاة 215 ألف شخص سنويا.

ووفقا لجمعية السرطان الأميركية، فإن سرطان القولون والمستقيم، هو ثالث أكثر أنواع السرطان شيوعًا، والمسبب الثاني للوفاة من أمراض السرطان في أميركا، إذ يصيب أكثر من 95 ألف حالة جديدة سنويًا، كما أنه رابع سبب رئيسي للوفيات بالسرطان في جميع أنحاء العالم.

  • اللحوم
  • العادات الغذائية